graphic artists in the arab countries

الكاريكاتير في المغرب.. إلى أين؟

قال فنان الكاريكاتير علي غامر، إن فن الكاريكاتير بالمغرب مازال لم يصل إلى المستوى المطلوب، وذلك بسبب عدم قدرته على الاعتماد والتعبير بالرمز ولجوئه إلى الكتابة بالعربية أو الدراجة أو بغيرها.

وأوضح غامر في تصريح لـ pjd.ma أن الكاريكاتير المغربي أمامه مسار طويل للوصول إلى المستوى العالمي، وهذا المسار يفرض أن يتم الابتعاد عن التهريج والسخرية المجانية، وتجاوز الأشخاص والأحداث الآنية إلى تركيز الجهد على مناقشة الأفكار.

وفي تقييمه لفعاليات الدورة العاشرة للملتقى الوطني لفن الكاريكاتير والإعلام، التي احتضنتها مدينة شفشاون نهاية الأسبوع الأخير، ذكر المتحدث أن الملتقى كان أثره إيجابيا، مشددا على أنه كان مناسبة لالتقاء مجموعة من الفنانين على المستوى المحلي والوطني والدولي، وفرصة للتواصل المباشر فيما بينهم، بعد أن كان لقاؤهم يتم أساسا عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وأردف غامر، كان الملتقى أيضا لحظة تواصل مع رجال الإعلام، لأجل التفكير في فرص توسيع نشر إبداعات فن الكاريكاتير، وكان الملتقى أيضا، يسترسل المتحدث، فرصة للنقاش الجماعي في سبل تطوير هذا الفن لأجل أن تكون لنا مدرسة مغربية خاصة بفن الكاريكاتير، ترقى لمستوى طموحنا وأملنا جميعا.
Source