graphic artists in the arab countries

جائزة محمود كحيل تعلن عن الفائزين بدورتها الرابعة

فاز فنانون من فلسطين ومصر والجزائر ولبنان بـ "جائزة محمود كحيل" التي منحتها اليوم "مبادرة معتز ورادا الصواف للشرائط المصورة العربية" في الجامعة الأميركية في بيروت للسنة الرابعة على التوالي.

تحمل الجائزة اسم اللبناني محمود كحيل (1936- 2003) أحد أبرز رسامي الكاريكاتير، الذين عرفتهم الصحافة العربية في القرن العشرين.

وأعلن عن أسماء الفائزين في مختلف الفئات خلال مؤتمر صحافي عُقد في متحف "بيت بيروت" في منطقة السوديكو، افتتحته رادا الصواف مؤكدةً على أهمية الجائزة التي بدأت تظهر نتائجها في تحفيز وتشجيع فن الشرائط المصورة في العالم العربي عبر تقدير المواهب الغنية والإنجازات الإبداعية.
وفاز عن فئة الكاريكاتير السياسي وهي الفئة الأبرز بين الجوائز وقدرها عشرة آلاف دولار، الفلسطيني الأردني الجنسية محمد عفيفة. وعمل عفيفة في عدد من الصحف آخرها "العربي الجديد" حتى منتصف سنة 2016. يعمل وينشر بشكل مستقل ويمارس أنماطاً مختلفة من الفنون المرئيّة.

وعن فئة الروايات التصويرية فاز كتاب "توينز كارتو" (Twins Cartoon) لهيثم ومحمد السحت من مصر. وعن فئة الشرائط المصورة كمال زاكور من الجزائر، وعن فئة الرسوم التصويرية والتعبيرية ساندرا غصن من لبنان، وعن فئة رسوم كتب الأطفال هاني صالح من مصر.
ومنح الفنان التشكيلي المصري حلمي التوني جائزة "قاعة المشاهير لإنجازات العمر" الفخرية، وهي جائزة تمنح تقديراً لمن أمضى ربع قرن أو أكثر في خدمة فنون الشرائط المصورة والرسوم التعبيرية والكاريكاتير السياسي.

وذهبت جائزة "راعي القصص المصورة العربية" الفخرية التي تمنح تقديراً للذين يدعمون الشرائط المصورة والرسوم الكاريكاتورية في العالم العربي على نطاق واسع ويساهمون بالتالي في التراث الثقافي للمنطقة، لمجلة "سمندل" اللبنانية.

وتأهل إلى المرحلة النهائية عن مختلف الفئات، إضافة إلى الفائزين، اللبناني أنس اللقيس والتونسي عثمان السالمي عن الكاريكاتير السياسي، واللبنانيان إيليا طويل ومحمد قريطم عن الروايات التصويرية، والمصري محمد توفيق واللبنانيان محمد قريطم مجدداً وجوزيف قاعي عن الشرائط المصورة، والمصري حازم كمال والأردني حسان مناصرة واللبناني جوزيف قاعي مجدداً عن الرسوم التصويرية والتعبيرية. فيما وصل كل من الأردني حسان مناصرة والفلسطينية تغريد عبد العال إلى نهائيات فئة رسوم كتب الأطفال.

وضمّت لجنة التحكيم هذه السنة البريطاني ستيف بل رسّام الكاريكاتير في صحيفة "الغارديان"، والإيطاليّة سيمونا غابرييلي مؤسّسة دار "ألفباتا" المتخصّصة بترجمة كتب الشرائط المصوّرة العربيّة ونقلها إلى الجمهور الأوروبي، ومازن كرباج الفنان اللبناني في مجالي الشريط المصوّر والموسيقى، وفنان الكاريكاتير التونسي الشاذلي بلخمسة، وفنان الشرائط المصوّرة والباحث والناقد اللبناني جورج خوري (جــاد)، والرسامة والمصممة جوان باز ومؤسّسة دار "كارداموم" للتصميم.
Source