graphic artists in the arab countries

كاريكاتير مصري يحصد الكأس البرونزية لجائزة المرح العالمية

بلوحة طريفة تجسد إنسانا يحاول أن يحلم، لكن الأحلام تطلب منه كلمة المرور والتسجيل قبل أن تسمح له بالحلم، فاز الفنان المصري فوزي مرسي رسام الكاريكاتير، بمجلة «أكتوبر»، وعضو مجلس إدارة الجمعية المصرية للكاريكاتير، بالكأس البرونزية، والمركز الثالث، في حفل توزيع جوائز مسابقة «جوائز المرح العالمية 2017»، التي نظمتها مؤخرا جمعية ليبيدوس الإيطالية، بمدينة سالسوماجيوري تيرمي، بمقاطعة بارما الإيطالية.
تعبر اللوحة الساخرة ببراعة عن واقعنا الذي يربط عالمنا الواقعي بالافتراضي الذي تسيطر عليه «الشبكات الاجتماعية»، كاشفة مدى هيمنة التكنولوجيا على كل شيء حتى الأحلام. ويقول الفنان فوزي مرسي لـ«الشرق الأوسط»: إن اللوحة تعبر عن تأثره بالتحولات التكنولوجية التي تشكل محور الحياة اليومية للملايين من البشر الآن، مضيفا: «التكنولوجيا تهيمن على حياتنا، لكن لها الفضل، وخصوصا مواقع التواصل الاجتماعي في تسهيل التواصل بين الفنانين وبعضهم بعضا وتعارفهم، ولولاها لما كان ذلك ممكنا».
كان موضوع النسخة الثانية من مسابقة «جوائز المرح العالمية» يدور حول الثقافة الإلكترونية، كالإنترنت، ومواقع التواصل الاجتماعي، وشارك في المسابقة 140 فنانا، من مختلف دول العالم، من بينها البرازيل، والدنمارك، وكولومبيا، وفرنسا، والمملكة المتحدة، وكوبا، وأوكرانيا، والمغرب، وبيرو، تقدموا بأكثر من 300 عمل كاريكاتوري.
وقالت جمعية ليبيدوس الإيطالية في بيان لها حول النسخة الثانية من الجائزة: «فاز بالمركز الأول، والكأس الذهبية، الفنان الأوكراني كونستانتين كازانشيف، والمركز الثاني، والكأس الفضية، الفنان الإيطالي موريزيو تونيني، وخمس جوائز أخرى شرفية».
Source